– الى اين سيذهب الدولار الامريكى

-:اخر تطورات الاقتصاد الامريكى
“أيفانز” عضو الفيدرالى الامريكى يقول ان الاقتصاد الامريكى استعاد 90% من عافيته من مستويات ما قبل كورونا

– وكان من أهم الاشياء التى قدمها الفيدرالى خلال الفترة الماضية والتى صرح بها “جيروم باول” رئيس الفيدرالى الامريكى

ان برنامج شراء السندات الحالى مناسب وانه ارتفعت توقعات التضخم وتم خفض توقعات البطاله وهذا يعتبر جيد للاقتصاد الامريكى – وتم التاكيد على ان الاقتصاد الامريكى أثبت مرونته فى التفاعل معا الصدمات ، ولاكن لابد ايضا من التحفيز ، والذي حفز قوة الدولار الامريكى هيا تصريحات جيروم باول انه سيبقى الفائده الامريكية منخفضه حتى عام 2023 وانه من المتوقع ان يصل التضخم الى نسبه 2% فى نهايه عام 2023 وان الفائده الان مناسبه حتى يتم التاكيد من وصول هدف التضخم وان برنامج الشراء الخاص بالسندات والذي يبلغ 120 مليار دولار يعتبر الاكبر فهو اكبر من البرنامج الذي كان مفعل اثناء الازمه الماليه العالميه
-:وكان اخر تطورات البيانات الاقتصادية الامريكية كالاتى
تم رفع معدلات النمو من -6.5% الى 3.7% خلال عام 2020
وقررت اللجنه خفض توقعات البطاله من 9.3% الى 7.6% خلال عام 2020 على ان يتم خفض توقعات الى 5.5% و 4.6% خلال عام 2021 و2022
واعلنت اللجنه ايضا رفع توقعات التضخم من 0.8% الى 1.2% خلال عام 2020 على ان تصل معدلات التضخم الى 1.7% و 1.8% خلال 2021 و2022على التوالى
واعلنت ايضا اللجنه بقياده “باول” انه تم رفع توقعات التضخم الاساسي من 1% ل 1.5% خلال 2020 على ان تكون 1.7% و1.8% على التوالى خلال 2021 و2022
ولاكن يبقى السؤال هل ستظل شهية المخاطره فى الاسواق مفتوحه,….؟
.ماذا عن قيمة الدولار الامريكى نفسه والذي طلب جيروم باول اكثر من مره انه لابد ان يتم التحفيز فى اسرع خصوصا بعد ان كشفت تصريحات انه هناك 25 مليون مواطن امريكى سيعانون من “التقشف” ان لم يوافق الكونجرس الامريكى على خطه التحفيز والتى كانت رفضتها “نانسي نابلوسي” ودعت انها صغيره وانها تهين المواطن الامريكى وهذا ما جعل الرئيس الامريكى “دونالد ترامب ” يناشد الحزب الجمهورى على ان يتم زياده خطه التحفيز واتهم الديمقراطيون بانهم ذات طباع قاسيه ولاكن ماذا اذا قرر الكونجرس الامريكى على خطه التحفيز وعملت مطابع الفيدرالى الامريكى مره اخرى لزياده عدد الدولارات فى الاسواق ان كل دولار يتم طباعته فانه يقلل من القيمة الجوهريه لكل دولار ولهذا السبب يرتفع الدولار

-:اما على صعيد البيانات الاقتصاديه التى ظهرت خلال الاسبوع الماضي
فقد ظهرت البيانات التى صدرت عن وزارة العمل الامريكية أرتفاعًا لم يكن متوقع في عدد مطالبات العاطلين عن العمل في الأسبوع المنتهي في 19 سبتمبر حيث ارتفعت مطالبات البطالة الأولية ارتفعت إلى 870 ألفا زيادة قدرها 4000 عن المستوى المعدل في الأسبوع السابق عند 866 ألف و أظهر تقرير منفصل صادر عن وزارة التجارة أن مبيعات المنازل الامريكية الجديدة زادت بنسبة 4.8٪ إلى معدل سنوي بلغ 1.011 مليون في أغسطس بعد أن قفزت بنسبة 14.7٪ إلى معدل مُعدل بالزيادة بلغ 965.000 في يوليو
خفض بنك جولد مان ساكس توقعاته ايضا لنمو الاقتصاد الامريكى خلال الربع الاخير من العام من 6 % الى 3% وتم خفض التوقعات بسبب عدم وجوج تحفيز مالى جديد قبل بداية العام والذي ما جانبا نتوقع انه سيتم التحفيز قبل بداء السباق الانتخابي لكى يثبت الحزب الجمهورى والديمقراطى ان المواطن الامريكى من اهم اولويات الحزبين

– نحن نرى بان القيمة الجوهريه للدولار تقل وانها ستقل أكثر فى حال تم التحفيز للاسواق، ولاكن سيكون الطلب على الدولار الامريكى اقوى خلال فترة التحفيز

-: وفق الحركه الفنية
نتوقع الهبوط التصحيحى لحركه الدولار خلال تداولات الاسبوع القادم لمستويات 93.90 93.34 ومن ثم يبداء الصعود مرة اخرى

Leave a Comment

Scroll to Top