– لماذا نتوقع ان يصل الذهب الى 2100

بن برنانكى” رئيس مجلس الاحتياطى الفيدرالى فى ازمه 2008 ” يقول
ان السياسات التوسعيه التى يقوم بها البنوك وسط الازمات تكون دائما مصاحب لها شئ وهو التضخم”
– منذ بداية الازمه وقام الفيدرالى بجميع المحاوله للتصدى للانكماش الاقتصادى الذي حدث نتيجه لوجود فيروس كورنا والذي ضرب العرض والطلب فقام بضخ اى اموال يحتاجها الاقتصاد فقط لمحاوله وقف النزيف الاقتصادى الذي كان اثر من اثار كورونا فيروس قام الفيدرالى بضخ 3 تريليون فى الاسوق وصرح بانه على استعداد تام بضخ اكثر ان تطلب الامر منه اكثر من ذلك وقام بمساعده الشركات الصغيره بتخصيص اكثر من 750 مليون دولار لانتشالها من العواقب التى وقعت عليها من اثر الفيرس
لاكن لابد ان نتفهم ان ” اى ورقه نقدية لكى لا تسبب لنا تضخم لابد ان يقابلها جهد اقتصادى حقيقى ”
وهنا ياتى السؤال هل هناك جهد اقتصادى حقيقى نتح فى فترة انعزال الدول واغلاق اقتصادها ….؟ بالتاكيد “لا”
لقد قام الفيدرالى ببناء حائط صد منيع من الاموال لمواجهة اى نوع من انواع الضرر قد ينتج نتيجه لوجود فيروس كورنا ,, وهنا لابد ان نتفهم ان الورقه النقدية لم تقدم لى جهد اقتصادى وانما أنتجت لى صعود وهمى فى سوق الاسهم قد يستكمل سوق الاسهم صعوده بعد ان تعود الثقه الى المستثمرين ولاكن ماذا ايضا عن التضخم الذي بكل تاكيد سيظهر عندما تنتهى الجائحه
وهنا كان لابد ان نتفهم بانه لابد ان تكون هناك وسيله امام الدول وامام الافراد لمواجهه شبح التضخم الذي سينتج من طباعه تلك الاموال التى بكل تاكيد سنتج لنا التضخم فنتوقع بان الدول تحوطت بالذهب امام التضخم وهذا ما انتج عنه كل تلك الارتفاعات .
لابد ان ننظر الى كافة الاوضاع لكى نستطيع ان نقيم الامور بصوره اكبر :-
هناك ثلاث جوانب رئيسيه هامة وهيا الفيدرالى والوضع الجيو سياسي وكورنا فيرس.
منظمه الصحه العالمية ما زالت تحذر من موجه ثانيه ستضرب العالم وستكون اشد واعمق من الموجه الاولى ومعا عدم توفير عقار الى الان ف شهيه المستثمرين ستظل يضربها عدم اليقين وبكل تاكيد سيظل المستثمرين متمسكين بالذهب كملاذ امن لهم ضدد مخاطر السوق.
الوضع الجيوسياسي تصاعد الاحداث بين الولايات المتحده الامريكيه والصين حيث انه من المتوقع ان تتصاعد الاحداث بين البلدين قد تؤدى الى اندلاع حرب بين بين البلدين هذا على اثر زياده حدة التوترات بين االبلدين بعد أن شبه مسؤول أمريكي مؤسسات الدولة الصينية بشركة شرق الهند المستعمرة في بريطانيا. وايضا وصف وزير الخارجية مايك بومبيو لمعظم تمركزات بكين في البحر بأنها غير قانونية ، حيث قال مساعد وزير الخارجية الأمريكي ديفيد آر ستيلويل في مكتب شؤون شرق آسيا والمحيط الهادئ مركز أبحاث في واشنطن أن شركة النفط العملاقة CNOOC وغيرها من الشركات تعمل بنظام “ضرب الكباش” لتخويف الدول الأخرى. وبينما قال متحدث باسم مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض بإن الرئيس دونالد ترامب لم يستبعد فرض مزيد من العقوبات على كبار المسؤولين الصينيين بسبب أفعالهم في هونج كونج أو بشأن قضايا أخرىهذا على الرغم من أشاره المتحدثه باسم وزاره الخارجيه الصينيه حيث كانت صرحت بان بلادها ما زالت ملتزمه بالمرحلة الاولى من الاتفاق التجارى التى توصلت اليها معا الولايات المتحده رغم تدهور العلاقات وقامت الصين وامريكا باغلاق القنصليلات ف اماكن متفرقه وايضا اوقفت الولايات المتحده تجديد التاشيرات الخاصه بالصحفين الصيين المقيمين فى الولايات المتحده وكان الرد بالمثل من قبل الدوله الصينه حيث نددت ايضا بانها ستفعل ذلك وهذا ايضا يتبع اغلاق القنصليات الصينيه فى الولايات المتحده.
ما زالت شهيه المستثمرين متذبذبه ما زالت الاسواق يسود عليها عدم اليقين ما زال الفيدرالى يناقش الكونجرس الامريكى لضخ تريليون دولار اخر لدعم السوق بكل تاكيد ان وافق سيغرق السوق باموال اكثر سنري سوق اسهم صاعد وهذا بكل تاكيد لن يكون عباره عن انتعاش اقتصادى بل سيكون تشوه اقتصادى سيترك لنا اموال لا قيمة لها سيترك لنا تضخم وتقليل قوة شرائيه للنقود لذلك نتوقع ان يظل الذهب ملاذ امن  لذلك نتوقع الصعود مره اخرى من المستويات الحاليه باستهداف 2014 ومن ثم 2090 .-

Leave a Comment

Scroll to Top