ماتأثير إرتفاع مخزونات النفط في أمريكا ؟

أدي إرتفاع مخزونات النفط في أمريكا إلي إنخفاض سعر الخام الأمريكي وبسبب إرتفاع الإصابات بفيرس كورونا المستجد أدي إلي إنخفاض الطلب علي أسعار النفط .

وذكرت بعض المصادر انه بسبب إزدياد حالات الإصابة بفيرس كورونا المستجد قد يجبر الدول علي إعادة فرض إجراءات الغلق مرة اخري مما سيؤدي إلي  انخفاض الإنتاج وضعف الإقتصاد وضعف الطلب علي الوقود ومنتجات الطاقة عموما .

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن جائحة فيروس كورونا قد تزداد سوءا قبل أن تتحسن، في أول اقرار في الآونة الاخيرة بتفشي المشكلة .

ويوم الثلاثاء، أظهرت بيانات من معهد البترول الأمريكي أن مخزونات الخام زادت بواقع 7.5 مليون برميل في الأسبوع الماضي بينما كانت توقعات المحللين تشير  إلى انخفاض قدره 2.1 مليون برميل .

فنيا : يسير النفط في إتجاه هابط منذ بداية جائحة فيرس كورونا وماحدث من صعود ماهو إلا صعود تصحيحي واتوقع ان ان ينتهي هذا التصحيح قريبا جدا حيث كون لنا النفط نموذج مثلث وحاليا اقترب من منطقة الإختناق السعري للنموذج لذلك اتوقع في حالة الصعود سيكون اقصي صعود له عند مستوي 61.8 فيبوناتشي والتي تمثل سعر 44.16 $ ومنها سننتظر دخول الدببة للسوق مرة اخري .

أول مستهدافات الهبوط سيكون مستوي 37.60 $ ثم مستوي 34.20$ وفي حالة كسر الأخير سنتجه إلي مستوي 31 $ للبرميل .

Leave a Comment

Scroll to Top